نشر الممثل المصري حسن_الرداد صورةً جمعته بوالدته الراحلة، التُقطت لهما أمام الشاطئ، وظهرا بشكل عفوي بها، بلقطةٍ رائعة تجمع الأم وابنها الذي يعشقها ولن ينساها حتّى لو غاب جسدها عنه.

قال إنه يحبها كثيرًا وبدا وكأنه لم يصدق بعد خبر موتها الذي أصدمه وحدث منذ أيام قليلة.

إقرأ: آخر ما قالته والدة حسن الرداد له قبل وفاته!

حسن وفي لوالدته التي كبر بين أحضانها، ولم يتخلَ عنها بعدما أصبح من الممثلين المشهورين في مصر.

تمسّك بها وبكل أفراد أسرته وبقي متواضعًا كما نلاحظه دائمًا.

فقدان الوالدة صعب على أي إنسان مهما كان قويًا وحسن يحتاج بطبيعة الحال للمزيد من الوقت لتجاوز صدمته القاسية، لكنّنا نثق أنه سيعود أقوى مما كان من أجل والدته المرحومة التي ستحميه من كلّ الشرور وستفرح بكلّ نجاحاته من السماء.

إقرأ: معجزة حدثت مع أمل حجازي ونضال الأحمدية! – فيديو

حسن الرداد
حسن الرداد ووالدته الراحلة
Copy URL to clipboard
12 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد












منذ سنة














شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار