منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

يستعد النجم المصري محمد حماقي لطرح ألبومه الجديد (كل يوم من ده)، خلال الفترة المقبلة، بعد غياب طويل استمر لأكثر من 3 سنوات، وكان آخر ألبوماته (عمره ما يغيب).

حماقي طرح بوستر ألبومه الجديد (كل يوم من ده)، وتلقى تعليقات سلبية من الجمهور الذي اعتبره يقلد عمرو دياب في الظهور عارياً، خصوصاً وأن عمرو ظهر بصدر عارٍ على غلاف آخر ألبوماته (كل حياتي)، والذي صدر الصيف الماضي.

نفذ صورة غلاف الألبوم المصور المصري عماد قاسم، فيما نفذ صورة غلاف ألبوم (كل حياتي) لعمرو دياب، مصوره الخاص كريم نور.

حتماً حماقي لم يتعمد تقليد عمرو دياب، لأنه لا ينتهج هذه الطريقة، ولا يلجأ لتقليد غيره، بل يركز فقط على عمله طوال الوقت كي يقدم ما يرضي جمهوره، ويليق بمسيرته.

لكن كيف يقبل حماقي أن تكون صورة كهذه هي الغلاف الرسمي لألبومه، خصوصاً أن الصورة بكل المقاييس سيئة سواء من ناحية الإضاءة أو زاوية التصوير، أو الألوان المتداخلة بدون تنسيق، أو حتى الفكرة ككل والتي جاءت مبهمة وغير واضحة.

حماقي أساء اختيار صورة غلاف ألبومه الجديد، وآمل ألا يكون قد أساء أيضاً في اختيار أغنيات الألبوم.

حماقي وعمرو دياب ببوستر متشابه

دينا حسين – القاهرة