فازت اللبنانية ريما_فقيه بلقب ملكة جمال أميركا وكانت اللبنانية الوحيدة على مر السنوات تحصل على هذا اللقب كما كانت حصلت جورجينا رزق على لقب ملكة جمال الكون العام 1971 وبعدها أخفق كل الملكات العربيات.

عاشت وترعرت في أميركا، وتزوجت من اللبناني وسيم صليبي الذي أيضًا كان يعيش هناك ومن أهم المنتجين في العالم ويتعامل مع أهم نجوم هوليوود بالغناء.

اقرأ: ريما فقيه تنقذ حياة صغار المرضى

لم تنسَ ريما بلدها يومًا ومع كل أزمة نراها حاضرة بمواقفها بعكس النجمة العالمية – اللبنانية شاكيرا التي لا تعرف وطنها إلا عند المصالح الشخصية أو حين جاءت إلى لبنان وقبضت مليارات الدولارات وأحيت حفلًا لساعتين في مهرجانات “أرز” الدولية.

تعلّم أطفالها على اللغة العربية وتتحدث معهم اللهجة اللبنانية لتغرس بداخلهم الإنتماء الوطني وحبّهم لبلدهم رغم إبتعادهم ومكوثهم في الولايات المتحدة الأميركية.

اقرأ: ريما فقيه بالبيكيني الأسود – صورة

وفي أحدث فيديو نشرته علّمت إبنتها على عد الأرقام باللغة العربية وتحديدًا اللبناني من الرقم الواحد إلى العاشرة، بينما غيرها لا يفعل أو مثلًا النجمات في لبنان تعلمن أولادهن على اللغة الأجنبية أي اللغة الثانية غير لغة الأم.

برافو ريما التي لم تخذل وطنها يومًا ولم تنسَ أطفاله المصابين بمرض السرطان وتتبرع سنويًا مع زوجها بملايين الدولارات لأجل الأطفال الذين يعانون من هذا المرض الخبيث.

اقرأ: ريما فقيه وزوجها وسيم صليبي يجمعان 1.2 مليون دولار لبيروت

Copy URL to clipboard
26 يوليو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار