هاجم الفنان اللبناني زين العمر زعيمًا لبنانيًا لم يذكر إسمه ولا طائفته ولا حزبه.

وكتب متسائلًا عن الحرامي الذي سرق البلد، وقال: سؤال مين زعيم المافيا تبع ل ٥١ بالمية يللي سارق لبنان من ٣٠ سنة؟ شو إسمو؟ عن جد شو إسمو نورونا كلكن بتحكو إنو في مافيا هيك مواصفاتو مين هوّي؟ نطلب من المغردين كشف المافيا خلينا نعرف من أكبر حرامي ونصاب”

اقرأ: والد زين العمر دون دواء ويشتمهم: (فيكن واحد واحد)!

ورغم أن كلامه كان عاميًا وغامضًا الا أن البعض اعتقد بأنه يهاجم رئيس مجلس النواب نبين بري بما أنه في الحكم لأكثر من ٣٠ عامًا، لكن كلام زين كان على هيئة سؤال ولم يتهم أحدًا بشكل مباشر.

اقرأ: زين العمر يهاجم حزب الله: (ما عندكن مشكلة مع إسرائيل؟)

وبعد الهجوم الكبير عليه، كتب مهاجمًا الزعيم وأتباعه دون أن يذكر الجهة التي شنّت هجومًا منظمًا عليه، وقال: “كيف بدك تبني وطن مع زعيم فالت جمهورو ساعة بدن يغيرو علم لبنان ساعة بدن يغيرو الأرزة وساعة بدن يعلمو العالم الوطنية وزعيمن عامل حالو ما معو خبر والكبير فيهن مش واصل للأول ابتدائي عزيزي هيدي الطريقة ما بقا تمشي الوطن كل الشعب مش وحدك بس”

اقرأ: زين العمر للرئيس عون: (أشرفلك لو ضليتك ببيتك)!

التغريدة الثانية حذفها بعدما اعتقد البعض بأنه أهان الطائفة الشيعية حين قال أن أكبرهم لم يصل إلى الصف الأول ابتدائي.

زين عاد واعتذر من الجميع، ومن كل من أساء أو لم يفهم وجهة مظره ومضمون تغريداته، وقال: “نزلت تغريدة ولم أقصد بها أي طائفة وليست من شيمي ولا تربيتي هذه الطريقة وكل ما قصدته في التغريدة بعض الجهلاء لا أكثر ولا أقل ولأنني أحترم نفسي وأحترم كل أبناء وطوائف وطني الحبيب حذفت التغريدة لكي لا أحد يفسرها بغير مكانها محبتي للجميع وعذراً مني على اي سوء فهم غلط”

اقرأ: بعد إليسا زين العمر ينسحب من العونية ويعتذر من الشعب

زين تراجع عن كلامه وتقييمه لهؤلاء الناس حسب مستواهم العلمي، لكنه لم يتراجع عن مهاجمة الشخصية السياسية التي حكمت لأكثر من ٣٠ عامًا وسرقت البلد.

زين العمر يحذف التغريدة ويتراجع
زين العمر يحذف التغريدة ويتراجع
Copy URL to clipboard
25 أكتوبر 2020
20:30
الرئيس الفرنسي: لن نتراجع- المزيد
  إقرأ المزيد
17:08
أردوغان يطلب من ماكرون فحص صحته العقلية والنفسية!
  إقرأ المزيد
24 أكتوبر 2020
11:45
انخفاض ملحوظ في سعر دولار السوق السوداء
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار