علّقت الممثلة المصرية شيرين رضا على الحادثة التي حصلت في “حدايق الأهرام” في مصر، حين كانت شابة على شفير الولادة وزوجها يعيش بعيدًا عنها بسبب عمله، لكن أصحاب العمارة والسكان فيها رفضوا مساعدتها لأنها كانت تعاني من بعض المشاكل الصحية واعتقدوا أنها مصابة بكورونا.

اقرأ: شيرين رضا هكذا كانت في شبابها وكيف تحافظ على جمالها؟

اتصل زوجها بناطور البناية لكنه رفض مساعدتها بينما كانت تصارع لأجل الولاد، وتُركت لساعات دون أن يدق عليها أحد الباب للإطمئنان عليها، ما دفع بزوجها إلى وضع إعلان على الفايسبوك حتى يساعد أحدهم زوجته لحين كان وصل إلى المنزل.

شابة واحدة فقط تُدعى ندى هرعت إلى المكان لمساعدة الأم، لكن الناطور منعها من الدخول في البداية ولم تهتم له وفعلت ما تريده، وانتقلت من بلكون إلى آخر لتجد الإمرأة ممددة على الأرض ومولودتها إلى جانبها.

شيرين رضا هاجمت سكان العمارة الذين انتهت الرحمة من قلوبهم وعاملوا الفتاة بوحشية ولم يهتم أحد بها أو بمولودتها التي قد تموت.

اقرأ: شيرين رضا بالقصير والتجاعيد على يديْها – صورة

وكتبت: “ربنا يجازيكي كل الخير يا ندى يا شهمة يا جدعة يا أصيلة أما بقي شكان العمارة عديمي الرحمة والإنسانية”

وتابعت: “انتو في نفس مستوى حشرات المجاري، فلا تجوز عليكم الشتيمة”

ما قالته شيرين عن سكان العمارة صحيحًا لأن الفتاة كادت تموت مع مولودتها دون أي مساعدة طبية أو خبير في هذا المجال بما أنها تعيش احساس الأمومة لأول مرة..

اقرأ: معجزة حدثت مع أمل حجازي ونضال الأحمدية – فيديو

للأسف كورونا غيّر من مباديء البشر كثيرًا، وبات الكل يخاف من الكل..

Copy URL to clipboard
12 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار