منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نشرت الفنانة المصرية فيفي عبده فيديو صغيرًا لها، أظهرها تضع نظارة شمسية من داخل منزلها ولا تضع الكثير من المساحيق، ما جعل المصريين والعرب يتفاجأون بها.

فيفي عفوية ولا تتزلف وليست المرة الأولى التي تطلّ بها دون مساحيق، لذا يشعر المتابعون بقربها منها ويحبونها ويتابعونها باستمرارٍ.

أطلت تتمنى الخير والسلامة لكل المصريين، وما لفتنا أنها تذكر الله كثيرًا وتدعي له أكثر من مرة، ما يعني أنها إنسانة مؤمنة وملتزمة وربما تصلي وتلتزم كل واجباتها الدينية دون أن تخبر أحدًا، تحديدًا المتأسلمين الذين يهاجمون أي فنان أو فنانة ويكفّرونهم دون أن يعلموا ما بداخلهم.

بين كل المشاهير الذين نتابعهم ونراقب كيف يتحدثون وما يقولونه بلقاءاتهم، لم نجد أحدًا كفيفي يبقى اسم الله على لسانه.

من غيرها يؤمن بالله أكثر منها أو يذكره؟ وألا يدل كل هذا على أنها إنسانة صالحة ومؤمنة تتبع كل تعاليم الإسلام عكس ما يفعله المتطرفون والمتزمتون المنافقون؟

كتبت فيفي جملتها الشهيرة: (اسكوزمي انچوي خليك جود بوي لاف يو).