انتشر مرسوم قرار سوري مزيف يدعي إن قيمة البدل الخارجي لأي مواطن سوري لكي لا ينضم إلى الجيش العربي السوري ويحارب ضمن صفوفه انخفضت من ٨ آلاف دولار إلى ٦ آلاف دولار أمريكي.

المرسوم غير صحيح ونفاه مكتب رئيس الجمهورية السوري د. بشار الأسد، ما يعني إن السوري سيضطر أن يدفع ٨ آلاف دولار أو ينضم لصفوف الجيش ويصبح عسكريًا احتياطيًا.

وثيقة للمرسوم المزيف
Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة