منذ أسبوع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

لا يلتزم كل اللبنانيين الإجراءات الوقائية اللازمة ويخرجون من منازلهم رغم انتشار فيروس كورونا، لأن نصفهم جاعوا ولم يعدوا يعملوا أو خسروا نصف معاشه، وبحاجة للمال لكي يعيشوا وأولادهم ويدفعوا إيجار منازلهم كون الدولة غائبة تمامًا عن المشهد ولا تساعد لبنانيًا ولا تعمل لترجع الأموال المنهوبة لجيوب الناس.

الممثلة القديرة ليليان نمري تفهمت ما يمر به اللبناني من أزمات معيشية صعبة لكنها طالبته المزيد من الوعي ووضع الكمامات والكفوف لتجنب الإصابة بعدوى الفيروس اللعين.

كتبت: (مرحبا يا اوادم…اضطريت اطلع اليوم من البيت، ما شفت حدا حاطط كمامة كأنوا لا في كورونا ولا من يحزنون، وبيقَربوا عادي بدن يسّلموا ويبَوسوا، حلوة المحبة بس قلة الوَعي بتخوِف، ما فينا نمنَع حدا يطلَع من بيتو، كلنا منضطّر نجيب غراض وإدوية وفي ناس بيروحوا عالشغل ليأمنوا للقمة الخبز، بس كل ما اطلع من البيت بحجُر حالي ١٤ يوم).

تابعت: (اكيد كتار ما قادرين يحجُروا حالهم، بس عالقليله ينتبهوا، بعرف زهقنا وقرقنا وتعبنا ورح ننفجر، بس ان استَلشقنا ما رح نستفيد بالعكس رح نعَرض حياتنا وحياة الآخرين للخطر، الله يحميكم و انتبهوا عا حالكم).