أثناء تقديمها لبرنامجها (حلوة يا دنيا) بكت الفنانة اللبنانية القديرة مادلين_طبر على بلدها بعد التفجير المروّع الذي حدث في المرفأ رقم ١٢ في بيروت، ودمّر نصف العاصمة اللبنانية وقتل أكثر من مئتي شهيدًا وجرح الآلاف.

لم تتمالك دموعها وقالت إن قلبها ينفطر على بلدها، ونقلت الحالة الكارثية التي يعيشها اللبنانيون للمصريين.

شكرت مصر ورئيسها المشير عبد_الفتاح_السيسي على كل المساعدات التي أرسلها لشعب بلدها من أدوية وغيرها.

شرحت للمشاهدين المشهد المفجع: (سحب البحر نصف ضغط التفجير، وإلا لدُمرت بيروت بالكامل).

تابعت: (لا أعلم من المسؤول أكثر، الذي خزّن هذه المواد في المرفأ أو الذي فجّرها!).

أضافت مادلين: (المسؤول الأكثر إجرامًا الذي يسيطر على المرفأ ويعلم بوجود تلك المواد التي سُرق منها الكثير وفُجّر ما تبقّى منها).

وبعد حلقتها تصدرت محرك البحث غوغل في مصر بسبب بكائها وخوفها على لبنان وحبها للسيسي.

Copy URL to clipboard
12 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار