يعيش الفنان المصري حسن_الرداد، حزناً كبيراً بعد رحيل والدته السيدة فادية الرداد، أمس ٩ يناير/كانون الثاني.

إقرأ: الموت يفجع حسن الرداد بأغلى الناس! – صورة

والدة حسن كانت شديدة التعلق به، وكانت تجري مداخلات هاتفية في أغلب البرامج التي كانت تستضفيه، وتتحدث عن مدى حبها له.

كما كان حسن باراً بوالدته، يعاملها أفضل معاملة، ويهتم بها حتى بعد زواجه وانشغاله بحياته الجديدة.

كان الرداد نعى والدته وكتب:

(توفت الى رحمة الله تعالى والدتى أحن و اطيب ام فى الدنيا السيدة فادية الرداد).

تابع: (مع السلامة يا اغلى و اطيب أم فى الدنيا، سلمى لى على فادى و بابا، إن شاء الله نتجمع كلنا فى الجنة يا رب( إنا لله و إنا اليه راجعون).

اقرأ: حسن الرداد يطلب الدعاء لوالدته

والدة حسن كانت مريضة منذ العام الماضي، وكان أجل بسببها طرح فيلمه (تؤام روحي)، لأكثر من مرة، وكان يطالب دوماً من جمهوره الدعاء لها بالشفاء.

حسن يعيش فاجعة كبرى الآن، لأن والدته كانت أقرب شخص له في الحياة، بعد رحيل والده وشقيقه.

اقرأ: توقعات مجد غانم العامة للعام 2021 – فيديو

اقرأ: نضال الأحمدية تكشف أسرارًا عن هيفاء وهبي وابنتها – فيديو

Copy URL to clipboard
12 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار