تقدم الفنانة المصرية مي_عمر البطولة النسائية في مسلسل “نسل الأغراب” أمام النجمين أحمد السقا وأمير كرارة وتأليف وإخراج محمد_سامي، وإنتاج شركة سينرجي، والذي يعرض خلال شهر_رمضان الجاري.

وتقدم مي شخصية صعيدية للمرة الأولى، ولاحظنا أنها لم تتقن اللهجة الصعيدي نهائياً، فنجدها تتحدث في بعض الأحيان وكأنها فتاة قاهرية.

اقرأ: مي عمر غير راضية عن نهاية مسلسلها!

بعيداً عن أزمة اللهجة، نجد مي أيضاً لم تحسن اختيار أزيائها وطلتها لتتماشى مع اطلالة المرأة الصعيدية، وجاء شكلها بعيداً تماماً عن الشكل التقليدي للمرأة الصعيدية.

تستخدم مي عمر الاكسسوارات بشكل مبالغ فيه وترتدي عبايات ضيقة ملفتة للأنظار، متناسية أن المرأة الصعيدية تتميز باحتشامها، ولا تضع الماكياج إلا في المناسبات، لكن مي لا تظهر في مشهد واحد بدون ماكياجها المكثف.

والأغرب أن مي تظهر دائماً بشعر مصفف وكأنها تزور الكوافير يومياً، لنجد انفسنا أمام ممثلة ظنت أنها تلعب دور النجمة وليست المرأة الصعيدية التي تتميز ببساطتها في كل شيء.

تلك الأخطاء لا نلوم عليها مي فقط، وإنما نلوم أيضاً زوجها المخرج محمد سامي الذي سمح لها بالظهور بهذا الشكل الذي يضر بمسلسله.

Copy URL to clipboard




منذ سنة






















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار