نشر الفنان السوري ناصيف_زيتون صورة لوالدته الشقراء لأول مرّة، وقال: “والدتي”

ناصيف عرّف جمهوره على أمه التي ربّته وتعبت عليه وعلى مصلحته، ويعتبرها كل حياته بعد وفاة والده منذ سنتين.

اقرأ: إقامة ذهبيّة إماراتيّة لناصيف زيتون هل يستحقها؟ – صورة

ناصيف يقدّم أعمالًا ناجحة تُناسب الجيل الشبابي كثيرًا، فيعشقه الصغار والمراهقون لأنه يمثل جيلًا جديدًا يحب الأعمال العادية والفرحة والحب والهجران.

لا يتابعه الجيل القديم الذي تربى على أغاني كوكب الشرق أم كلثوم أو الأسطورة اللبنانية فيروز، وبين هذين الجيليْن هناك جيل ضائع ما بينهما، جيل لا يعرف ماذا يريد أو كيف يختار مستويات الأغاني.

اقرأ: سر الثروة الرقمية لناصيف زيتون وأدهم النابلسي ينافسه

لا يحبّذ ناصيف مشاركة حياته الشخصية على السوشيال ميديا، لأنه يعلم بأنه سيتلقى الشتائم التي تسيء لعائلته أو لأمه بالأخص، بما أن هناك مجموعة لا تعرف الإحترام.

ناصيف مع أمه
ناصيف مع أمه
Copy URL to clipboard
23 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة