منذ سنة

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

لا تعرض الممثلة السورية هبة نور جسدها كأغلبية النجمات، اللواتي تبعن أجسادهن وشرفهن وأنوثتهن لتحقيق شهرة واسعة لكنها زائفة وقصيرة العمر.

هبة رغم انشغالها بمسلسلها الرمضاني (حرملك) تترك وقتاً للقراءة، لم تنجرف خلف موضة السوشيال ميديا وسيئاتها الكثيرة، ولم تتخلَ عن المطالعة.

اقرأ: هبة نور للجرس: عانيت توتراً وهؤلاء أبطال الحرملك

اليوم، نشرت صورة لكتاب فن اللامبلاة، للكاتب مارك مانسون، أهدته لها صديقتها ليليان، لتعيش حياة تُخالف المألوف، وهذا الكتاب الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة الأميركية The subtle art of not giving a f*ck.

فاجأتنا هبة نور، لأننا بتنا في عصر الانترنت والغباء، وانتهى زمن الكتاب حتى ضاعت الحروف العربية واستبدلت باللغة الانترنتية..

كتاب فن اللامبالاة تقرأه هبة نور