نشرت الممثلة المصرية هنا_شيحة صورة جديدة لها من عقد قران شقيقتها حلا_شيحة وظهرت بنحافة مفرطة للغاية جدًأ وأقلقت من يتابعها، خصوصًا أنها لم تكن مرة بهذه النحافة.

اقرأ: حلا شيحة تعقد قرانها على الداعية الإسلامي وماذا عن أولادها؟

تلقت عددًا كبيرًا من التعليقات التي تساءلت عن صحتها وما إذا كانت عانت من مرضٍ أو من حالة صحية محددة، وردت على الكل بأنها اتبعت فقط حمية غذائية.

وقالت: “في العام 2014 إعتقدت أنني لست نحيفة وأردت أن أفقد المزيد من الوزن على الرغم من أن هذا كان وزني المثالي 56 كجم.. رغم عدم التزامي التام بالأنظمة وعدم الاستقرار أبدًا مع خطة نظامي الغذائي بالإضافة إلى أحداث العام الماضي مع كورونا والحجر الصحي المنزلي وحركة أقل، آخر 4 صور هي أنا الآن”

اقرأ: أمل حجازي لأول مرة ترد على حنان الترك ومحجبات تشوهن الدين – فيديو

وتابعت: “أنا الآن 69 كجم ولا يتعلق الأمر بمدى وزنك، بل يتعلق بكونك مدركًا لنفسك وقبولك لنفسك والعمل على نفسك بنفسك اتخذت قرارًا حاسمًا اليوم بحماية صحتي، وممارسة الرياضة”

هنا قررت خسارة وزنها ليتناسب مع طولها ولتعيش حياة صحية بعيدة عن الأمراض والوزن الزائد الذي يسبب لها الكثير من الأمرض كلما تقدمت بالعمر.

لم تكفِ بحمية غذائية بل أيضًا تمارس الرياضة اليومية لتساعدها على النشاط وخسارة الأسرع للوزن عبر حرق الدهونات بطريقة أسرع.

اقرأ: د. وفاء العراوي: هل أنت ناقص؟ وكيف يخدمك الإحساس بالنقص؟

لم تلجأ لعمليات التكميم رغم قدرتها المالية، وفضلت أن تكون خسارتها للوزن طبيعية وصحية، وربما خوفًا من غرفة العمليات ونتائج بعدها.

ربما خسرت وزنها أيضًا بسبب حالة الحب التي تعيشها مع شابٍ أصغر منها بسنوات، وحتى لا تبدو أكبر منه بكثير، خصوصًا أن زيادة الوزن عند المرأة يجعلها مبيرة بالسن.

اقرأ: هذا هو فارق السن بين هنا شيحة ومحمود شاهين – خاص

هنا أكدت بأن إرداة الأشخاص تقودهم إلى انجارات عظيمة وكبيرة.. فكّر قرّر تصل إلى أهدافك..

هنا شيحة باتت نحيفة
هنا شيحة باتت نحيفة جدًا
Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار