نشرت الفنانة اللبنانية هيفا_وهبي فيديو جديدًا أثناء تواجدها في باريس – فرنسا، وكانت برفقة صديقها الستايلست الأقرب لقلبها.

استعرضت خلاله أموالها من خلال شرائها لحذائين من ماركتين مختلفتين “شانيل” وNike وقالت ممازحة إنها ستعلن إفلاسها بسبب صديقها الذي يشجعها على شراء هذه الماركات، ما يعني أنها غالية الثمن كما معروف عن شانيل أكثر من Nike.

اقرأ: إطلالة هيفا وهبي الكاجوال وهذا سعرها! – صورة

تعرضت لإنتقادات كثيرة، وسألها البعض ما الغاية من إستعراض أموالها بينما الشعب اللبناني يعاني من فقر ومن أوضاع معيشية صعبة للغاية ومن اقتصادي سيء لم يسبق له مثيلًا، بينما البعض الآخر حُجزت أمواله في البنوك.

وسألتها الأغلبية ما إن كانت تهتم لأوضاع بلدها لأنها تنشر يوميًا عددًا من الصور لنشاطاتها اليومية وللسيارات والملابس وغيرها في الوقت الذي يعاني فيه بلدها من الويلات.

اقرأ: معجزة حدثت مع أمل حجازي ونضال الأحمدية – فيديو

ما حصل مع هيفا والهجوم عليها، حصل مع عاصي_الحلاني وإبنه الوليد_الحلاني حين أخذا لقاح كورونا في دبي، أو حين أحيا كل منهما حفله الخاص ليلة رأس السنة رغم إنتشار فيروس_كورونا بكثرة في لبنان، وكذلك ملحم_زين.

اقرأ: توقعات ميشال حايك كم يقبض وكيف يغش الناس – فيديو

هيفا لم تسرق الأموال العامة، ولم تنهب أموال الدولة وليست زعيمة حزب معين ولم تشارك بذبح شعبها ماليًا، وكل ما تصرفه حاليًا نتيجة عملها وتعبها.

ومن حقها أن تعيش كما تريد لكن ربما كان عليها التقيد ببعض الخصوصيات أو تعيش حياتها حاليًا وبشكل مؤقت دون أن تستعرض البذخ على السوشيال ميديا بما أن بلدها يعاني، وبما أنها فنانة وتمثل وطنها.

Copy URL to clipboard
21 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار