حضرت الممثلة المصرية لبلبة في جنازة الممثل المصري الكبير سمير_غانم الذي توفي عن عمر ناهز الـ 84 عامًا، وتأثرت على رحيله وكيف غادر هذه الحياة بشكل سريع ومفاجيء.

وفي تصريحات صحافية، تحدثت لبلبة عن اللحظات الأخيرة من حياة صديق عمرها، وقالت إنه في حياته الطبيعية كان يحرص على إضحاك من حوله حتى لو كان منزعجًا من شيء ما كان يواجهه بالضحك والروح الحلوة وهدفه كان إسعاد الناس حتى آخر لحظة في عمره حتى، وهو مريض كان يسعى لنشر المرح مع الآخرين من حوله”.

اقرأ: انهيار دنيا سمير غانم وإيمي وأعانهما الله على المصيبة

كما تحدثت عن وصيته الأخيرة لها، قبل مماته، وقالت لبلبة: “أوصاني قبل وفاته بفترة وصية خاصة بي، كان يقول لي لا تنسى أنك فنانة والفنان ملك الجمهور”.

أدخل الإبتسامة إلى بيت كل عربي، لم يتكبّر على جمهورها، بل كان متواضعًا جدًا ومحبًا لكل من حوله وحتى لجمهوره الوفي.

سمير كان معطاءً للفن، وينشر الفرح والإبتسامة في أي مكانٍ تواجد فيه، أو خلال مقابلاته التلفزيونية، والأهم أنه كان مثقفًا وواعيًا وكوميديًا من الطراز الرفيع.

اقرأ: دنيا سمير غانم ورسالة مبكية بعد وفاة والدها

في مقابلة قديمة له مع الفنانة أروى سألته عن أكثر ما يخافه في الحياة، وأجاب آنذاك بأنه يخاف من الموت كما كل العالم.

الموت المفاجيء سلبه من إبنتيْه دنيا وإيمي اللتين تعيشان صدمة على رحيله، ومن زوجته دلال_عبد_العزيز التي لا تزال في المستشفى وتصارع هذا الفيروس ولا تعلم شيئًا عن وفاته، بحسب ما قالته الهام_شاهين بعدها لبلبلة.

اقرأ: دلال عبد العزيز حالتها خطيرة بعد وفاة زوجها!

Copy URL to clipboard



منذ سنة


منذ سنة


منذ سنتين

منذ سنتين

منذ سنتين

منذ سنتين
















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار