الجزائريون يكرهون المغنية الجزائرية الأصل، ياسمين نيار، ظنًا منهم أنها فضحتهم بين الشعوب العربية، بسبب صورها وفيديوهاتها الفاضحة، التي تظهر فيها كأنها ممثلة إباحية.

اقرأ: ياسمين نيار تنافس عارضات بلاي بوي – صور

لكن لا أحد يعلم ما في داخلها، وماضيها الأليم، الذي دفعها لتسلك هذه الطريق الوعرة، وتكشف جسدها لملايين رواد السوشيال ميديا.

ياسمين كشفت سرًا خطيرًا عن حياتها، وقالت في تغريدة لها: (كان في حياتي سر، وخرج الى الأعلام من طرف صديقة، حكيت لها سري وساعدتها هي وأمها ماديا ومعنويا، سنين لم اكن أعلم أنها تعار مني وتحقد علي، حتى أخبرني بعض الصحافيين الجزائريين قصتي التي حكيتها لها فقط، السر الذي عذبني ليلا نهارا، لكن الأن جميع الناس علموا بالقصة).

وتابعت: (أريد أن أخبركم أن والدتي ماتت عن طرق غلطة، أخي الذي كان آنذاك منظمًا لسلك الشرطة ويتدرب، أطلق خطأ خمس رصاصات على أمي من كلاشينكوف وقتلها، الله يرحمها، ماتت وماتت معها فرحتي، كنت طفلة صغيرة، وكنا عائلة كييرة، لكننا تفرقنا، والدي أعاد الزواج مباشرة ونسي أمي، وأحضر زوجة قاسية جدا).

وواصلت قص حكايتها المؤلمة: (تعرضت بعدها للتحرش ولأمور أخرى، لكني تجاوزت الأمر بفضل دعاء والدتي والله، ودرست وتفوقت بفضل زميلاتي ومدرساتي، وغادرت البلد، وفعلت الخير).

وشكرت في الأخير جميع من ساعدتها في صغرها، والله الذي كان الى جانبها، مؤكدة أنها للتخجل من ماضيها الأليم لأنه لادخل لها بما حدث.

ياسمين نيار
ياسمين نيار

سليمان البرناوي – الجزائر

Copy URL to clipboard
29 يوليو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار