خلاف كبير وقع العاشقين وربما المطلقين الملحن المصري والمنتج محمد وزيري، والفنانة اللبنانية هيفا وهبي التي اتهمته بسرقة وبسحب مبالغ مالية من حسابها في بنك الإمارات دبي الوطني، والذي وصل إلى 4 ملايين دولار.

المعركة بدأتها هيفا كالعادة، بعدما فاجأت الوزيري باتهامه وبرفع عدد من الدعاوي ضده ولم يعرف محتواها أو بنودها إلا من خلال الصحافة والإعلام.

اقرأ: هيفا وهبي تتهم حبيبها محمد وزيري بسرقة 3 مليون دولار

وبعد صمت، رد محمد على هيفا التي يرفض حتى الآن البوح بأسرار علاقتهما ولماذا تركها حين دخلت المستشفى، ونشر صورة مع المحامي بالنقض أشرف عبد العزيز، وقال:

(خسرتني للأبد كلمة وقولتها.. لعبت مع الأسود يبقى استحملي بقى)!

ما قاله محمد يعني أنه من تخلّى عن هيفا وليس العكس صحيحًا أو كما يُشاع، لذا تنتقم منه بأساليب معروفة عندها كما انتقمت من كل الذين تخلوا عنها من رجال وأصدقاء وصحافيين.

هيفا ردّت على كلام الوزيري وقالت بطريقة فيها الكثير من المستوى الحقير:

(أول مرة بشوف لبوة بيقول على نفسه أسد) ،ولم تكتفِ بهذه الكلمة التي تعتبر شتيمة في مصر وتعني (عاهرة) بل وضعت حيوانًا أدار مؤخرته (كما تشاهدون في الصورةة أدنا) ما يعني أنها تدير له مؤخرتها!

اقرأ: هيفا وهبي توجه رسالة غامضة للسارق ومن قصدت؟

من المعيب جدًا أن تواصل هيفا أسلوبها السوقي في التعابير التي لا تليق بفنانة لها جماهيريها وإن كانت خسرت الكثير منهم.

كلمة لبوة تعتبر شتيمة في مصر وهيفا تعرفها جيدًا، لأنها تمضي أغلبية حياتها هناك، ويستطيع محمد رفع دعوى قدح وذم ضدها ويستطيع سجنها.

محمد وزيري ورده الأول على هيفا
محمد وزيري ورده الأول على هيفا
تعليق هيفا ووصفها لمحمد باللبوة
تعليق هيفا ووصفها لمحمد باللبوة
Copy URL to clipboard
17 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار